الجاني بقلم عايدة حيدر

أيها الجاني أُحبُكَ ومن حبِكَ أعاني

في النهارِ أراكَ وأستلهمُ من رؤياك إلهامي

وفي الغروبِ أشمّٰ عطرَكَ

آهٍ من عطرِكَ لحنتُ بهِ أشجاني

حبيبي.. لا تدعني هائمةً ولهانةً وسارحةً

ومنَ الهواءِ أختارُ أحلامي

يا طائرَ الشوقِ أخبرّ حبيبي عني ومن

غُربتي عنهُ كم أعاني

أجلبهُ مستسلماً وضعهُ في أحضاني

دعني بين يديه ومن يديه ألتهمُ طعامي

ومن بهجتي للقائهِ أسرحُ في دنيتي

وحضنُهُ هناني

أحببتهُ وعشقتُهُ في لحظاتٍ قليلةٍ من

لحظاتِ هيامي

سكبَ غرامَهُ في كياني ومن حرارتِهِ

أعطاني

جاهلاٍ أنَ الحبَ الذي أغرقّتُهُ وعذبتُهُ بهِ

كنتُ أنا هي الجاني

!... ٢٣-٥-٢٠١٥ عايدة حيدر

نصوص ذات صلة

يَهمُّ بِيَ العَذابُ بِلا هواكَ.. فَقلْ لي : هَلْ أحَلَّ اللهُ ذاكَ..!   كَمَا بِمَتاهَة القَمَرَيْنِ كُنَّا سَنَرْجِعُ مِثْلَما كُنَّا هُناكَ..   سَأَقْلِبُ أُسْطُوَانةَ... Read More
يحلو بعينيكِ هذا السين والراء إذ تشرقين وساح المجد ظلماء ما لان عزمكِ والأيام شاهدة كم ناجزوك وكم لابتك بأساء مدي يد الحزم واجتثي خرافتهم مهما استطالت فكف ّالوهم بتراء عروق كنعان في... Read More
وعدتني أن تأتي .....  ها أنا وحدي هنا... وما زلت في حيرة وانتظار .   لقد رحل جبين النور ... وأقبل الليل ... أدركت أن حبك حلم....... وإنك الزائر الذي لن يأتي...... Read More