كاتباتنا

خشبةُ خلاصٍ 

عندما أُحدثُكَ.. وحدها الريحُ تقتحمُ دهاليزَ الأبديةِ تخبىءُ دموعَ العصافيرِ في سنديانةٍ 

حتى الرحيل

كيف أعشقك حتى الرحيل ؟  لأحصد حقول الوقت  بحد ملامحك ! كيف أبادلك الجنوح ؟

اشتاق لامى

أعتذر منك أيها العيد  امى حبيبتى اللى الجنه تحت اقدامها  رحلت وسابتنى لوحدى واخدت حنانها