كاتباتنا

تجلّيــات 2 - صفية قم

 من عبق الروح تنتفض أجنحتي الكسيرةُ فأحلّق عاليا، عاليا في فضاء مديد يلوّنه قوسُ قزحِ ذكرياتي البعيدةِ الموغلةِ في النّسيان حدّ التيه والتشظّي ذرّات ذرّات، هنا وهنالك ف
 سأعاقب عليه شهراً ربما أكثر ، فأمي طيبة القلب ستسامحني سريعاً ، لكن أبي لا يرحم ولن يسامحني و مع ذلك أحبه بجبروته
في غضون أسبوع واحد، تقدم لخطبتي رجلان، أعرفهما جيدا، وقعت في حب الأول قبل عامين تقريبا، كنا نعمل معا، هو في قسم المحاسبة، وأنا في قسم الموارد البشرية.
انْطَلَقتْ بيترا  في ساعَةٍ مُبَكِّرَة لِعبور الجِّسْر المُعَلَّق الَّذي يَرْبِطُ  كوبنهاجن بالمُقاطَعَة الأثْرية الَّتي  تَسْكُن بِها في الجَنوب الَّذي يُطلُّ عَلى بحْ
  استعد للسفر ، حقيبته جاهزة ،ملابس شتوية كما تعود ، كتبه التي لا تفارقه لحظة ، دفتر صغير يقوم مقام المفكرة عله يحتاج رقما في الغربة 

​منذ صغري - نايا مسك

منذ صغري وأنا أهيم بجلوس فوق غيمة ؛ لأمسك بتلابيب الشمس والنجوم والقمر فأمرح بنورها ومداعبة أشعتها لأديم الكون حولي